إجراءات متوقعة على الإقتصاد الليبي في 2022 من بينها رفع الدعم

الإقتصاد الليبي في 2022

إجراءات متوقعة على الإقتصاد الليبي في 2022 من بينها رفع الدعم

الإقتصاد الليبي في 2022 كشف سلامة الغويل وزير الشؤون الاقتصادية في لقاء له مع إحدى الصحف المهتمة بالشأن الاقتصادي عن رؤية الحكومة بخصوص تخفيض سعر بيع الدولار الأمريكي ورفع قيمة العملة المحلبة الدينار, مبينا انه في حال عدم ااوصول لمرحلة خلق توازن للاستحققات التي لا تقوم بإسقاط الدولة, حيث الدولة قد دخلت في برنامج زيادة مرتبات الموظفين وبالتالي يجب توفير غطاء.

لأن الدخل الوحيد للدولة الليبية هو النفط وإذا ماتم تخفيض سعر صرف الدولار ورفع قيمة الدينار الليبي فلا يوجد مصدر ثروة بالعملة الاجنببة لدى الدولة للتغطية, مبينا أن تخفيض سعر صرف الدولار يجب أن يكون بمنهج قياسي عن طريف تقليل الالتزامات والأعباء على الدولة الليبية, ويتم وفق دراسات وتوازن وليس بشكل إعتباطي.

ويرى الغويل ان استبدال الدعم هو استحقاق يجب البدء في تطبيقه مببنا ان معالجة ملف الدعم يضع الأمور في الميزان ويحافظ على موارد الدولة من التسريب للخارج, مبينا انه من أنصار تقسيم الدعم العيني والنقدي على الليبيين بنفس الطريقة وقاعدة البيانات التي يتم من خلالها توزيع علاوة العائلة, للمحافظة على أموال الليلين من التهريب للخارج.

بين الغويل ان الميزانية التسييرية قد انكمشت لأننا نعيش بالحد الأدنى, وهو واجب وطني كما يكفينا الرصيد المعنوي الذي نتلقاه من هذه الوظائف, ويجب أن تتابع الميزانيات بشكل استراتيجي جيد, كما ان الحكومة تعمل باقصى امكانياتها وفي النهاية الخطأ هو ميزة العمل, وأرى بأن الحكومة قامت بارجاع الحياة في المجتمع.

من جهته بين رجل الاعمال حسني بي انه يتمنى أن يتم استبدال الدعم وصرفه نقداً, تكون الأولوية للجميع و بنسق متساوي دون أي استثناء وبناء قاعدة بيانات عامة, يتم صرف الدعم للطبقات الهشة في المجتمع الليبي, متأملا أن يتم تعديل مخصصات بند الدعم بالميزانية العامة للحكومة بالرقم الحقيقي حوالي 40 مليار دينار ليبي, حيث أن الاستهلاك اليومي للدولة من النفط يعادل حوالي 300 ألف برميل نفط متمثلة في محروقات وغاز,  وعلى المؤسسة الوطنية للنفط توضيح مسألة مايراج من معلومات عن استهلاك محروقات بقيمة7 مليار دولار امربكي سنوياً.

ااخلاصة ما يجب أن يكون في عام 2022 و الإقتصاد الليبي في 2022 حسب خبراء الاقتصاد, جدول موحد وإستخدام الضرائب على الدخل بحيث يكون 1000 دينار معفية من الضرائب وبعد 1000 دينار تكون الضريبة تصاعدية, رفع الدعم على المحروقات إلى عند “50 قرش” وتخفيض سعر الصرف إلى 4 دينار, يجب على مصرف ليبيا المركزي أن يفرض على المصارف التجارية توزيع السيولة من خلال آلات السحب الذاتي وتنشيط العمل الإلكتروني في البنوك وتوحيد البنك المركزي في أسرع ما يمكن.

(Visited 4٬086 times, 1 visits today)