حسني بي الكبير والحبري وشكشك والسراج لايريدون التدقيق في حسابات المركزي

حسابات المركزي

بي:الكبير والحبري وشكشك والسراج لايريدون التدقيق في حسابات المركزي

حسني بي لا الكبير ولا الحبري ولا شكشك ولا السراج يريدون التدقيق في حسابات المركزي ، معتبرا أن ذلك ليس من مصلحتهم, حيث اعتبر رجل الأعمال الليبي حسني بي في مداخلة له في برنامج فلوسنا الذي يبث على قناة الوسط ومنصة تبادل ويقدمه الاعلامي احمد السنوسي ، أنه لا الكبير ولا الحبري ولا شكشك ولا السراج ولا عبد ربه يريدون التدقيق.

معتبرا أن ذلك ليس من مصلحتهم باعتبار أن التدقيق في حسابات المركزي سوف يحل جميع مشاكل ليبيا معتبرا أنه ليس هناك أي طرف في ليبيا يريد حل تلك المشاكل الافتصادية المتراكمة من أجل مصلحة الشعب الليبي، مبينا أن كل من يعرقل التدقيق هو من يقف وراء حجب الحقيقة الكاملة ويقف ايضا في وجه أي اصلاح وايضا لتوقف الحرب القائمة في ليبيا معتبرا ان هذه الحرب هي حرب مصالح.

حسني بي بين إن هناك مشكلة ومعضلة ومأساة في ما يتعلق بالشفافية مستندا الى وجود نمو لعرض النقود وان الفقر والتضخم خلال الـ 5 سنوات الأخيرة هي نتيجة إنقسام المصرف المركزي، وأشار بي الى اتقسام ديوان المحاسبة الليبي بالبيضاء في الشرق وطرابلس في الغرب الليبي وإلى الاتهامات والصراع بين ديوان المحاسبة و مصرف ليبيا المركزي.

حسني بي أوضح أن أول المطالبين بالمراجعة هو محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، وأن فائز السراج قد رحب بفكرة المراجعة الدولبة ولكن بعثة الأمم المتحدة وضعت شرط تعميم المراجعة على كل المصرف بكل من بشقيه على هيئة مراجعة جنائية, لمعرفة مصير مليارات الدولارات والدنانير التي تم صرفها دون وجود اي ادلة على اوجه صرفها او فيما تم صرفها مبينا أن الشعب يريد ضمانة حتى لا تصرف نقوده بشكل مشروع أو غير مشروع.

(Visited 23 times, 1 visits today)