المصرف المركزي الليبي يفند اتهامات السراج ويوضح ما تم توفيره من سلع وبضائع

المصرف المركزي الليبي

المصرف المركزي الليبي يفند ما جاء في رسالة السراج ويوضح بالأرقام ما تم توفيره من سلع وبضائع ويرحب بالتعاون مع الجميع لمواجهة الأزمة

 

رد محافظ المصرف المركزي الليبي (“الصديق الكبير”) على ما جاء في مراسلة “رئيس المجلس الرئاسي” “فائز السراج” له يوم الأمس والتي تتضمن أن المصرف المركزي يقوم بالتدخل بسياسات الدولة المالية و الاقتصادية ويعرقل أعمالها و أن المصرف يدير السياسة النقدية ولا يرسم السياسة الاقتصادية العامة التي من ضمنها السياسة التجارية التي تقع ضمن مسؤليات وزارة الاقتصاد و تم إيقاف التحويلات دون الرجوع إليها.

مراسلة المحافظ تضمنت أن إقفال المنظومة كان نتيجة حالة الضرورة القصوى المتمثلة في الإقفال الكامل لإنتاج “النفط” وتصديره وانهيار أسعاره في الأسواق العالمية، بالإضافة إلى أن المركزي كان سيفتح المنظومة فور تعديل سعر الرسم على “”مبيعات النقد الأجنبي””.

الكبير وضح أن المصرف المركزي الليبي قام بتنفيذ كافة الطلبات المالية الواردة إليه من “حكومة الوفاق” لمواجهة “”كورونا””، كما يقدر عدد الاعتمادات المفتوحة لتوريد السلع خلال أكتوبر 2019 حتى تاريخ فتح منظومة مبيعات النقد الأجنبي اليوم الخميس أكثر من 4 مليار دولار أي ما يعادل 15 مليار دينار، فضلا عن مبيعات ((النقد الأجنبي للأغراض الشخصية وأرباب الأسر)) الذي يوجه جزء منه لتمويل احتياجات السوق، كذلك بلغ عدد الحاويات بموجب الاعتمادات حوالي 9000 حاوية عدا التي لم يتم حصرها، وتلك التي لم تصل الموانئ بعد، وكان يجب على السلطة التنفيذية وأجهزتها في ظل الظروف الراهنة اتخاذ التدابير لوصولها إلى السوق.

كما أفاد أن المصرف المركزي الليبي طالب “”وزارة الاقتصاد”” بتحديد أصناف السلع محددة لتوريدها ولم تقم الوزارة بذلك إلى حد الآن ، و كان يجب على ((المجلس الرئاسي)) في ظل مواجهة الدولة لايقاف النفط أن يلتزم بإصدار ترتيبات مالية معتمدة لعام 2020 قبل بداية العام ليتمكن المركزي قياس أثر تلك الترتيبات على حجم طلب على العملة، وهذا لم يتم إلى 16 مارس 2020.

كذلك فإن المصرف المركزي الليبي من واجباته بموجب التشريعات النافذة اتخاذ تدابير اللازمة لإدارة احتياطيات النقد الأجنبي والمحافظة عليها في ظل الأزمة الراهنة، مؤكدا أن الرئاسي لم يتخذ التدابير اللازمة لمواجهة أزمة إيقاف النفط وتداعياتها السلبية على الاحتياطيات, وجدد مطالبته لحكومة الوفاق وكافة جهات الدولة التعاون والعمل بروح الفريق في ظل هذه الأزمة التي تمر بها البلاد.

 

(Visited 58 times, 1 visits today)